الأمينة الوطنية للمراة و شؤون الاسرة تشرف على ندوة نسوية بالبليدة
الأمينة الوطنية للمراة و شؤون الاسرة تشرف على ندوة نسوية بالبليدة

 إحتضت قاعة الشيخ محفوظ بمقر الحركة البليدة نهاية الاسبوع الماضي ندوة نسوية ولائية جمعت مناضلات البليدة و ذلك بتأطير من الأمانة الولائية للمرأة و شؤون الأسرة.

الندوة التي حملت  شعار  (من أجل التجديد و النهوض بالعمل النسوي في ولاية البليدة)  برمجت خلالها ثلاث مداخلات  أولها لأمينة المرأة الولائية التي تحدثت عن واقع العمل النسوي في البليدة و ضرورة الإنتقال من " نقد الظلام إلى إيقاد الشموع ".. فالبليدة تحتوي على الكثير من الطاقات التي ساهمت في وقت مضى بشكل كبير في ترقية العمل النسوي في الجزائر و هن رفيقات درب الشيخين المؤسسين محفوظ نحناح و محمد بوسليماني رحمة الله عليهما و بينهن المجاهدة القائدة:حفيظة سقاية و الأستاذة الرائد ةخنساء لعبوب اللتين حضرتا الندوة .

بعدها أحيلت الكلمة إلى الأمينة الوطنية للمراة و شؤون الأسرة الأستاذة  فاطمة سعيدي التي تناولت واقع العمل النسوي في الحركة و دعت إلى ضرورة بذل الجهود في ترقية العمل و تطويره و إستغلال الموارد المتوفرة و الإنخراط في المؤسسات و المنابر العامة و ختمت مداخلتها بشرح رؤية الأمانة الوطنية للمرأة و شؤون الأسرة.

 و كانت أخر مداخلة من طرف الشيخ مدني حديبي حول دور المرأة في التغيير متناولا الصحابيات كنمودج  يحتذي به من قبل بنات الحركة في كل المستويات.

و نظمت أمانة المرأة و شؤون الأسرة في ختام اللقاء  إفطار على شرف الأساتذة و الحضور .

ألبوم الصور


طالع أيضا