الأستاذ الهاشمي جعبوب يشرف على يوم دراسي اقتصادي بحاسي مسعود
الأستاذ الهاشمي جعبوب يشرف على يوم دراسي اقتصادي بحاسي مسعود

   نظم المكتب التنفيذي البلدي لحركة مجتمع السلم بحاسي مسعود يوما دراسيا إقتصاديا تحت  عنوان (الصدمة المالية للدولة الجزائرية في ظل تراجع اسعار المحروقات ) بحضور إطارات من مدينة حاسي مسعود و ولاية ورقلة.

فبعد ترحيب رئيس المكتب البلدي  للحركة ببلدية حاسي مسعود بالحضور و الضيوف اشار رئيس المكتب التنفيذي الولائي السيد زكور محمد العيد إلى أن الهدف من تنظيم هذا اليوم الدراسي واختيار عاصمة البترول لاحتضان مثل هذه العناوين المتخصصة يعود إلى رغبة الحركة في تنوير الرأي العام بمختلف القضايا  و العمل على الحفاظ على الاقتصاد الوطني وفتح فرص الاستثمار الحقيقية وعدم الاتكال على الريع.

و كانت المداخلة الأولى في اليوم الدراسي  للدكتور شريفي احمد عضو المجلس الشعبي الوطني عن تكثل الجزائر الخضراء بعنوان (قراءة في قانون المالية لسنة 2015  والتدابير المتخذة )شرح فيها ما تضمنته ميزانية سنة 2015 مبينا السلبيات و الايجابيات  ومعرجا على ما قدمته الحركة من اقتراحات وبدائل مدروسة و دقيقة من اجل ميزانية متزنة.

من جهته ركز نائب رئيس الحركة  الوزير السابق الأستاذ الهاشمي جعبوب  على الشق السياسي في الأزمة التي تعيشها البلاد  حيث استعرض اخفقات النظام السياسي مبرزا غياب الإرادة السياسية الشجاعة لبناء ديمقراطية حقيقية تكون فيه المعارضة جزءا أساسيا من مكوناتها كما استهجن وصف المعارضة بالتخوين ثم استعرض مواقف الحركة الصادقة في كثير من القضايا الوطنية منها الغاز الصخري مذكرا إن أركان الحركة كانت بجانب أهل الجنوب لرفضهم استغلال الغاز الصخري كما انتقد أداء الحكومة والبرلمان.

اما في الجانب الاقتصادي فدعا نائب رئيس الحركة  إلى الإسراع  بانضمام الجزائر إلى منظمة التجارة العالمية موضحا رغبة الاتحاد الأوروبي والدول الكبرى في استغلال ضعف الدولة في تصدير السلع  وفي الأخير فتح النقاش واسع من داخل القاعة حيث تفاعل الحضور مع المدخلتين وكان النقاش ثري و جاد و مسؤول

ثم توج اليوم الدراسي بتوصيات تليت على الحضور من طرف الأستاذ رحموني محمد.

ألبوم الصور


طالع أيضا