سجل بجرحك؟ .. قصيدة لشاعر الحرية أ.محمد براح
سجل بجرحك؟ .. قصيدة لشاعر الحرية أ.محمد براح

  سجل بجرحك؟ .. قصيدة لشاعر الحرية الأستاذ محمد براح ألقاها في التجمع الجماهيري المساند والداعم لغزة الأبية بقاعة حرشة حسان بالجزائر العاصمة 


سجل من الدم رائع الأيام*** واكتب بجرح في المعارك دام

واشجب وعود الخانعين و قل كفى *** ما عاد يقنعني سوى القسام

اضرب عدوك لا تلن عند اللقا*** فالحر منشغل بشحذ حسام

وحماس زلزلت اليهود بروعها *** لتقول ثوروا دونما استسلام 

جبريل سدد رميكم فلتضربوا*** ياخير ما ولدت نساء شآم

الحب للأقصى يلون جرحهم*** بهروا الدنا فزهت فصول غرام

سلمت يداك فأنت فخر فخارنا*** اضرب بعزم الصارم المقدام 

صاروخكم والله شرد جمعهم *** أنسى اليهود خرافة الحاخام 

زلزل يهود فليس إلا ذبحهم*** فالذبح حظ الحانق المتعامي

وحماس حمحم في الربوع زئيرها ***وسط الخنوع وكثرة اللوام

وخيولها ضبحت وللأقصى عدت ***خيل مغيرات على الإجرام 

قالت على "الياسين" دربي والخطى*** ونزار نسخ من سعيد صيام 

أنعم بخالد مشعل ومشيرها *** وهنية المتعبد القوام 

وأبو عبيدة ملحها أشتاقه*** كالماء يعشقه عطيش ضام 

دندن على "شاؤول" أحرق قلبهم*** إنا لفي شوق إلى الأرقام

ومتى رأيتك جئتكم متوضئا ***جذلان شوقا للفتى المقدام

متعشقا في كل جسمي رعشة*** أصغي لجلجل سيفك الصمصام 

ومتى سمعتك هزني منك الصدى*** وتلوت شدو مقاوم قمقام 

أفرحتنا فا "ابن اليهودية" اعتدى*** وملأتنا بالعزم والإقدام

أفلا نظرت إليه كيف يخيفهم؟*** عيناه غاضبتان خلف لثام 

أما بنو الأعراب فاترك مَنَّهُم *** وقَليل غوث أوفتات طعام 

لا تأمنيهم ياحماس فإنهم*** خانوا وقد لبسوا ثياب لئام

في مصر هل تنسين "رابعة" الهوى؟***هم من أحالوها كثيب ركام

أبدا ولن ينسى الزمان من اعتدى *** من أضرم النيران في الأجسام ؟

ومذابحا للساجدين مهولة*** أو سَجن "مرسي" الذاكر الصوام

ثوري "حماس" وزلزلي أقدامهم*** ولتعصفي بأولئك الأقزام 

بيديك سيف مزقي أحشاءهم *** ولتوغلي بالرعب والإيلام 

ثوري كأن لظى جهنم تحتهم*** ولتُحكمي في الشد والإيلام 

النصر يكتب بالدماء فأحمر*** قان يعاف زخارف الأقلام 

فتن الفؤاد الواقفون بغزة *** والزاحفون لفض كل خصام 

أنى نظرت فهم كآساد الشرى *** يحيون بالدم سنة الإقدام 

هم يكتبون على الجبين حروفهم ***يتزينون كما العشيق الضامي 

فتحوا مع الأقصى رصيد أجورهم ***وإليه منه حكوا فصول غرام 

بالحق غزة بددت أوهامهم*** شتان بين الحق والأوهام 

لولاك ياقسام ديست عزة ***بنعالهم في زحمة بالأقدام 

كم من سنين على الحصار ولا نرى ***عربا لشجب قساوة الظلام؟

هذا صبي سار يحضن أمه *** يشكو افتقاد الخال والأعمام

تلك المساجد خضبت بدمائها*** يا أزهري أجائز إعدامي؟ 

ياقاصد الحرمين حجك باطل*** فدمي يلطخ بذلة الإحرام

أعد الصلاة فقد تلوث طهركم ***بدمي المراق على مدى الأعوام 

ياخادم الحرمين طفلك جائع*** وترى بأنك خادم الإسلام 

وأرى دموع الأمهات سخينة ***وأنين مثكلة ونوح حمام

يا أيها الحكام غزة في الأسى *** والأسر في الأقصى فهل من حام ؟

خجل أنا خجل أنا بعروبتي*** وتنكست بين الورى أعلامي

صبرا ففجرك مقبل ببهائه*** فسناه ماح عتمتي وظلامي

سقط القناع فليس أبلغ من دم ***يغنيك عن فتوى لربع إمام

فحماس أقصانا وحمس جزائري ***أختان في الإخوان والإسلام 

أختان فالنحناح أعلنها هنا *** ومضى ليمنحنا أجل وسام 

شاعر الحرية /محمد براح /الجزائر


طالع أيضا