أمانة الجامعات و العمل الطلابي تنظم ملتقى دعوي بحضور ممثلي 26 ولاية
أمانة الجامعات و العمل الطلابي تنظم ملتقى دعوي بحضور ممثلي 26 ولاية

نظمت لجنة المنابر الدعوية بالأمانة الوطنية للجامعات و العمل الطلابي نهاية الأسبوع الماضي بالعاصمة الملتقى الوطني الدعوي الأول.

الملتقى الذي حمل شعار (من أجل الطالب الرسالي  الداعية) حضره 135

مشارك يمثلون 26 ولاية من مختلف جهات الوطن و تميز بكلمة توجيهية لرئيس الحركة الدكتورعبد الرزاق مقري دعا فيها الحضور إلى الاهتمام بالجانب الدعوي باعتباره من المهام الاساسية للأسرة الجامعية التي تعمل وسط فضاء يمثل أمل الشعب الجزائري في تحقيق النهضة و الخروج من الواقع الصعب الذي يعيشه.

و تناول الاستاذ ناصر حمدادوش الأمين الوطني للتربية و الدعوة و التكوين الكلمة من جهته لتأطير الملتقى و توضيح أهدافه التي لخصها تبادل التجارب و الخبرات في كل مجالات العمل الدعوي في الأوساط الجامعية خاصة فيما يتعلق ببرامج التكوين و التأهيل و الدعوة العامة.

و قبل توزع المشاركين على ورشات متخصصة قدم الاستاذ المربي حديبي مدني مداخلة أمام الحضور بعنوان زاد الجامعي الرسالي تناول فيها مجموعة من الشروط التي يجب توفرها في الجامعي صاحب الرسالة و المبدأ.

 

و بعد عرض 03 تجارب ناجحة للمنابر المسيرة من طرف الاخوات لولايات  بجاية سطيف و الجزائر العاصمة نظم نقاش مفتوح مع أعضاء الأمانة الوطنية للجامعات و العمل الطلابي ليختتم الملتقى بتلاوة التوصيات التي خرجت بها الورشات المتخصصة.


طالع أيضا